Positive Cancer

لماذا السرطان الإيجابي؟

كل فرد في المجتمع يعرف إنساناً مريضاً بالسرطان، أكان فرداً من العائلة أو جاراً أو زميلاً أو صديقاً، ولكن معظم هؤلاء لا يزال يهاب حتى ذكر كلمة “السرطان” ويتجنب الخوض بالموضوع في العلن. ووصل بالبعض بأن يصاب بالذعر من مجرد التلميح بالمرض، تطيراً. وحسب أحد العاملين في المعهد الوطني للسرطان في الولايات المتحدة الأمريكية (NCI): “إن الخوف من السرطان في الكثير من المجتمعات يشبه تعبير ’الفيل في الغرفة‘، فلا أحد يود الحديث عنه! حيث أن كلمة السرطان تصيب كل من أعرفه بالذعر. فهو المرض الذي يخشاه الناس أكثر من أي مرض آخر”.

لذا، فإننا نهدف إلى تبديد تلك السطوة التي منحناها لكلمة “السرطان”. ولتحقيق هذا الهدف، صممنا شعاراً خلاقاً يعكس هذه الرسالة في الشكل والمضمون ليترك الأثر النفسي المطلوب. فقد أشرنا إلى “السرطان” بالحرف الأول من الكلمة باللغتين العربية “س” والإنجليزية “C”، ودمجناهما سوياً. وللإشارة إلى الإيجابية، استخدمنا الرمز الإيجابي “+” ليكون العامل المشترك بين الحرفين.

ومع السرطان الإيجابي “س+” سنكسر حاجز الخوف ونساهم في زيادة الإدراك بماهية العيش بإيجابية مع مرض السرطان، وزيادة الوعي المجتمعي بالمرض ودعم مرضاه